بعد الانفجار الغامض قرب طهران .. تفاصيل عن الموقع المشبوه




شبكة ذي قار

على الرغم من تأكيد طهران أن الانفجار الغامض الذي أحس به سكان العاصمة الإيرانية وقع في منشأة لتخزين الغاز في "المنطقة العامة" في بارشين، وليس في الموقع العسكري، الذي وصفته أجهزة أمن غربية سابقا بالمشبوه، لاعتقادها بأن السلطات الإيرانية تجري تجارب تتعلق بتفجيرات قنابل نووية فيه منذ أكثر من عقد من الزمان، إلا أن الشكوك لا تزال تحوم حول الحادث الغريب لحساسية هذا الموقع.

فما هي التفاصيل المتوفرة حول موقع بارشين، الذي يقبع قرب طهران؟

أفادت تقارير سابقة بأن عمليات بحث وتطوير وإنتاج الذخائر والصواريخ والمتفجرات تجري في بارشين.وفي الآونة الأخيرة، أوردت الصحافة الاميركية أيضا ان محيط موقع بارشين شهد أنشطة مشبوهة، لكن المتحدث باسم الوكالة الايرانية للطاقة الذرية أوضح الشهر الماضي ( مايو ) أنها كانت أشغالا ل"اصلاح طريق" غمرتها المياه.
رفض متواصل وتكتم

إلا أن رفض ايران المتواصل السماح لمفتشي وكالة الطاقة الدولية بزيارة هذا الموقع بحجة أن الوكالة الاممية سبق أن قامت بعمليات تفتيش فيه العام ٢٠٠٥ لم تسفر عن نتيجة، رسم الكثير من التساؤلات حول نشاطاته.

وكانت الوكالة الدولية قدمت طلبا لزيارة المنشأة في أواخر عام ٢٠١١، بعد أن لاحظت أن هناك عمليات هدم وبناء جديدة في الموقع.
وفي فبراير / شباط ٢٠١٢، رفض دخول المفتشين الأممين.

لكن في مايو ٢٠٢٠، سلمت إيران مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا أمانو عينات أخذت من موقع بارشين العسكري المشبوه بدون وجود مفتشي الوكالة كما نقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية في حينه عن مسؤول إيراني في الملف النووي.

ويشتبه بأن إيران أجرت تجارب على انفجارات تقليدية يمكن تطبيقها في المجال النووي في هذا الموقع وهو ما نفته إيران على الدوام.وقد تمكن أمانو من زيارة هذا الموقع لاحقا.وقال بهروز كمال وند المتحدث باسم المنظمة الايرانية للطاقة الذرية في حينه إن "خبراء ايرانيين أخذوا عينات من عدد من المواقع المحددة في بارشين بدون وجود مفتشين من الوكالة الدولية للطاقة الذرية، بما يراعي القواعد والمعايير المطلوبة، وسلموها إليهم".



الجمعة ٥ ذو القعــدة ١٤٤١هـ - الموافق ٢٦ / حـزيران / ٢٠٢٠ م


اكثر المواضع مشاهدة

نقابة المعلمين العراقيين / المركز العام - يا جماهير الهيئات التعليمية والطلبة والشباب في المدارس والمعاهد والجامعات استمروا بانتفاضتكم الشريفة من اجل اسقاط السلطة المجرمة وذيولها في عراقنا المفدى
مجاهد العراقي - رسائل مضحكة مبكية كما وردتني ... المالكي قرر بشكل نهائي الاستقالة  ( الرسالة الثالثة لعام ٢٠١٣ )
نبيل الزعبي - الشرق شرقّ والغرب غرب .. أخلاقنا وأخلاقهم
عراق المطيري - المقاومة والثورية والعمالة
ابناء العراق وحزب البعث العربي الاشتراكي / هولندا - لما سلكنا الدرب كنا نعلم .. ان المشانق للعقيدة سلم / الذكرى السابعة لاغتيال واستشهاد الرئيس القائد صدام حسين رحمه الله واسكنه الفردوس الاعلى
سيف الدين احمد العراقي - غداً ٨ / ٨ نحتفل ... سحقنا الفرس المجوس
د. علي بيان - ألكبـــاش التعـــايشـي الأميــركــي الإيـــرانــي
قيادة قطر السودان - مكتب الطلاب - عـاجـل : عصابات النظام الفاشي تعتقل الطلاب وتعذبهم وتحرمهم من الجلوس للإمتحانات في جامعة الجزيرة
إنتفاضة أحرار العراق - صلاح الدين / الثوار يحاصرون سامراء من ست محاور حول المدينة وهناك معارك دامية في محيطها والتقدم مستمر من كافة الاطراف باتجاه المركز والرعب يدب في صفوف القوات الحكومية والميلشيات الطائفية ١٤ / ١٢ / ٢٠١٤
صباح ديبس - شاهدوا مشاهد تنفيذ الرعاع المجرمون لذبح سبعون عراقيا لم يقتلوا الحسين !
عنه / غفران نجيب - عـــاش نيســــان للــوطــــن
أ.د. كاظم عبد الحسين عباس - الكرسي أمريكي والحاكم شيعي !
اللواء الركن محمود شكر شاهين - الرد على افترائات وفيق في كتاب حطام البوابة الشرقية و الطريق الى الجحيم
عبد العزيز التميمي - عبد الحميد محمود الشهيد الوفي
سعد عبد الحميد - الى شاعر العراق الكبير عبد الرزاق عبد الواحد ... الى كاتب العراق الكبير علي الصراف
أحدث الاخبار المنشورة