أمريكا تعزز الحماية لقواتها في سوريا مع ازدياد التوتر




شبكة ذي قار

قال مسؤولون أمريكيون لرويترز إن الجيش الأمريكي أجرى تعديلات طفيفة على أنشطته العسكرية في سوريا لتعزيز حماية قواته بعد أن أثارت هجمات شنها على قاعدة جوية سورية الأسبوع الماضي توترات شديدة.
 
 ورفض المسؤولون مناقشة الإجراءات التي اتخذتها الولايات المتحدة بعد الهجمات التي لاقت إدانة شديدة من دمشق وطهران وموسكو وأرجعوا ذلك لدواع أمنية.
 
 لكن أحد المسؤولين الذي طلب عدم نشر اسمه شدد على أن الضربة الأمريكية لم تتسبب في إبطاء الحملة ضد تنظيم الدولة الإسلامية.
 
 كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمر بقصف قاعدة الشعيرات الجوية السورية بالصواريخ الأسبوع الماضي ردا على ما قالت واشنطن وحلفاؤها إنه هجوم بالغاز السام نفذته الحكومة السورية وأودى بحياة العشرات من المدنيين.
 
 وقتل في الهجوم الكيماوي في بلدة خان شيخون بمحافظة إدلب 70 شخصا على الأقل كثير منهم أطفال. ونفت الحكومة السورية مسؤوليتها عن الهجوم.
 
 وتقول موسكو إنه لا دليل يثبت ضلوع الجيش السوري في الهجوم ووصفت الهجوم الصاروخي الأمريكي بأنه اعتداء ينتهك القانون الدولي.
 
 ويوم الأحد قال مركز قيادة مشتركة يضم قوات روسية وإيرانية وفصائل تدعم الرئيس السوري بشار الأسد إن الضربة الأمريكية تخطت "الخطوط الحمراء" وإنه سيرد على أي اعتداء جديد وسيعزز دعمه لسوريا.
 
 وتنشر الولايات المتحدة نحو ألف من قواتها في سوريا في مهام لتقديم المشورة وتدريب مقاتلين يحاربون تنظيم الدولة الإسلامية كما تنفذ ضربات جوية ضد المتشددين. ولا تزال الضربات مستمرة.
 
 لكن في ظل تحليق طائرات أمريكية في سماء سوريا يبقى سؤال مهم وهو هل ستحافظ الولايات المتحدة وروسيا على قناة اتصال عسكرية لتجنب أي حوادث عارضة.
 
 ونظرا لوجود أفراد روس في جزء من القاعدة استخدمت الولايات المتحدة قناة الاتصال لإخطار موسكو بالهجوم سلفا لتفادي أي إصابات في صفوف الروس أو إساءة فهم الضربات بأنها هجوم عليهم.
 
 ومنذ ذلك الحين توقف الجيش الأمريكي، الذي أكد صباح الجمعة أنه يعتقد أن خط الاتصال لا يزال نشطا، عن التعليق على مسألة قناة الاتصال.
 
 وذكرت وسائل إعلام روسية أن موسكو علقت الاتفاق الذي يسمح باستخدام هذه الاتصالات وذلك في خطوة قد تزيد من مخاطر وقوع اشتباك عارض .


الاثنين ١٣ رجــب ١٤٣٨هـ - الموافق ١٠ / نيســان / ٢٠١٧ م


اكثر المواضع مشاهدة

مكتب الثقافة والاعلام القومي - نعي الرفيق المناضل منصور الدريملي
الرابطة الوطنية لأبناء وعوائل الشهداء الأبرار - قــائمــة شهـــداء الانتفــاضـــة المـبـــاركـــــــة ( ٥ )
يوغرطة السميري - إلى الذين يقرؤون و الذين لا يقرؤون .. لمــــــــاذا العراق ؟؟؟
د. حارث الحارثي - أن كنت تدري فتلك مصيبة وان كنت لا تدري فالمصيبة أعظم .. !!!
ماهر زيد الزبيدي - من يضع الآية الكريمة '' وأمرهم شورى بينهم '' فوق رأسه أن يعطيها حقها ..!؟
قصيدة للشاعر حجي حمد - رثـــــــــــــــــــــــاء بـغـــــــــــــــــــــــــــــداد
مهرجان مركزي حاشد في طرابلس انتصاراً لفلسطين وقدسها واقصاها - ووقفة تضامنية جامعة في ساحة الرئيس جمال عبد الناصر
د. سامي سعدون - في ضوء مايجري على الساحة العراقية - سياسة ايران الانتقامية .. حقيقة ام تجني ؟
علوان العبوسي - مغالطات اللواء الطيار الركن كوركيس بحق العراق والقوة الجوية
إنتفاضة أحرار العراق - الانبار / استهداف مقر اللواء الثامن بعدد من قذائف الهاون ١٢٠ ملم وبالأسلحة الثقيلة وقد ادى القصف الى اضرام النيران في مقر اللواء وقد شوهدت اعمدة الدخان والسنة اللهب تتصاعد الى السماء ٢٢ / ١ / ٢٠١٥
منظمة الرصد والمعلومات الوطنيه - معلومات موثقه بالصور //رئيس الوزراء ( نوري المالكي ) ارهابيا وقاتلا محترفا بالامس وقاتل وارهابي في العراق بعد الاحتلال ونضع امام الكونكرس الامريكي وكل برلمانات دول العالم معلومات عن العلماء العراقيين المختطفين ودور المالكي وحزب الدعوه ومليشيات احزاب ايران في عمليات الاختطاف ومكان تواجدهم
جبار الياسري - الخائفون والمرعوبون من أي تغيير حقيقي في العراق هم
الدكتور غالب الفريجات - نظام الملالي يتستر بالإنسانية الكاذبة
جبار الياسري - الغوغائيون المخربون بالأمس .. هم أنفسهم عتاة الإجرام اليوم / فديو مرفق
أَ.د. أَبو لهيب - الدروس المستنبطة من حديث الرفيق المناضل الامين العام لحزب البعث العربي الاشراكي والقائد الاعلى للجهاد والتحرير الرفيق عزة ابراهيم بمناسبة ذكرى مرور ثلاثة وسبعون عاما على تأسيس الحزب
أحدث الاخبار المنشورة