شبكة ذي قار
عـاجـل













 يوم امس خرج مجرم اخر من مجرمين عصر الديمقراطية الرئيس الامريكي اوباما الذي وجه كلمة الى الرئيس الليبي يدعوه فيهاالى ترك منصبه ومغادرة البلاد لانه فاقد للشرعية وكانما الرئيس القذافي موظف في البيت الابيض وهذا المشهد يذكرني بنفس مادعى اليه المجرم الارعن بوش الصغير الذي طلب من الرئيس الشهيد صدام حسين الى ترك الحكم ومغادرة العراق وهنا اسال من اعطى الشرعية لهؤلاء المجرمين ان يتحكموا بمصير الشعوب والحكام ولماذا اذا لم يكن الحاكم عميلا فيجب ان يكون دكتاتوريا وقاتلا لشعبه حسب الافلام والرويات الهوليودية واعلامهم الماجور ان عصر المؤامرات على الامة العربية يسير بخطى مدروسة ومحسوبة من قبل اللوبي الصهيوني ومن يسانده من العرابين من الحكام العرب الخونة وقد وصل الحال في تبرير عملية المؤامرة واحتلال البلاد العر بية والاستحواذ على ثراوتها امر قد شرعته الكتب والاديان وهذا ماشاهدناه من على قناة الجزيرة العميلة وهي احدى وسائل الاعلام المأجور عندما عرضت لقاء القرضاوي الذي بدأ بالدعاء والبكاء من اجل الشعب الليبي وان يتحرر هذا الشعب من دكتاتورية حاكمه ولاادري لماذا دموع التماسيح لفضيلة الشيخ لاتذرف على العراق المحتل وشعبه الذي يقتل بدم بارد من قبل راعية الشر والاجرام امريكا وحلفائها الصهيونية والصفوية وحسب اعتقادي ان الجميع يعرف ان القرضاوي والجزيرة هم في قطر وهذه الدولة القزمة اصبحت نقطة انطلاق للتأمر على الامة العربية وهي احد اهم مراكز الاستخبارات الامريكية والموساد وعليه نجد الفتاوي والاعلام يسير وفق مايملى عليهم من هذه الدوائر المخابراتية علما ان التغير في ليبيا هو مطلب امريكي واسبابه الحقيقية مرفقة مع هذا الرابط وليعرف الجميع من هو المجرم ومن هو الذي يجب ان يحاكم لذا ندعو الى الشعب الليبي ان يفهم اللعبة وان يستفاد من درس العراق وان لاينجرف ويتوهم بان الغرب وامريكا هم من يحرر الشعوب عاشت امتنا العربية المجيد والخزي والعار لامريكا وحلفائها الاشرار .

 

 

 

 





السبت٣٠ ربيع الاول ١٤٣٢ هـ   ۞۞۞  الموافق ٠٥ / أذار / ٢٠١١م


أكثر المواضيع مشاهدة
مواضيع الكاتب عمر الجنابي نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار تطبيق شبكة ذي قار للاندرويد إشترك بالقائمة البريدية
أحدث المواضيع المنشورة