شبكة ذي قار
عـاجـل













قلق وخوف تقتيل وإغتيال تصفيات وميليشيات حولت الهدوء والطمأنينة إلى رعب وأيام دون أمل ومستقبل إلى ماساة .. وسلطة عار همجية تتظاهر بالأمان ومعممون إستلقت الشياطين تحت عمائمهم , تجارة بدل الخمس ونهب بدل الزكاة وأكاذيب بدل الصدق وعويل باطل ليس له أية صلة بحفيد النبي ص والذي كان مثالا للتضحية والفداء .. مجاميع إصطفت معادنها صفوية تلهث وراء المنافع مزدحمة الشكوك لاتعرف مافي باطنها تزعم أنها مرجعية لكنها في الأصل عمالة وتبعية , مجاميع تريد إستعادت أساطير قديمة تروي قصص من وحي الخيال لاتبت بالإسلام أو بدين محمد أية صلة تركت أفرشتها في قم وطهران وجائت لتستبيح ارض طاهرة , , أقوام رفضت النصوص الدينية مختومة القفى بختم الفاشية والصهيونية والصفوية يتحولون ويتغيرون حسب المصالح والمنافع عاموا ولازالوا يعومون بدم الأبرياء وأكوام أشلاء بشرية ممزقة ومطحونة بخناجر وحراب ميليشياتهم المجرمة غير آبهين بمخافة الله , دموعهم دموع التماسيح يتحدثون عن الحرام وهم صانعوه ويتحدثون عن الزنا وهم فاعلوه يتحدثون عن الحياء وهم فاقدوه ووطن ينحر وهم ناحروه , , دجلهم دجل الثعالب وحقدهم حقد الأفاعي نواياهم نوايا العقارب طبلوا وزمروا رقصوا وهتفوا بتمزيق الوطن , عملاء لحما ودما خونة قولا وعملا شريعتهم شريعة الغاب يتنكرون للحق ويحتضنون الباطل طبائعهم الإتهامات والوشايا يرفضون كلما هو عربي ويحاربوه دينهم دنانيرهم ومنابر الدجل قبلتهم خونة حتى العظم وبدون شك جاء غزو واحتلال الوطن تلبية لرغبتهم ليصولوا ويجولوا دون مراقب أو رقيب يسخرون من دماء تنزف تسيل على أرصفة شوارع الوطن ويتامى أثقلتهم أوجاع الفقر وأنهك الجوع قواهم , أرامل تفتش في النفايا بحثا عن ما تسد بع رمقها وأطفالها الجياع وعمائم ترقص فوق المنابر , منابر الخديعة والإفتراء ووطن مثخن الجراح وشعب ينحر ومستقبل ومصير مجهول , يالتها من دولة أسقط الجزارون هيبتها وإتسمت سلطتها بقسوتها ومجازرها حولوا حدائقها الى مقابر نشاطات مجرمة متصاعدة إمتازت بنزعاتها وإنحرافاتها الغريبة الشكل ببطش مستمر , وتضافر مع مرتكبيها من تضافر حفنة من الأوغاد حضائر سائبة مرتشية ومدفوعة الثمن ياليتها من سلطة ودولة أتعبها الفاشيون ومآسي ومرارة سلطة الأحتلال وأنهكتها ميليشات الإجرام بالتقتيل والتصفيات وأدمتها خناجر وحراب الأعداء ياليتها من سلطة ركيزتها أباطيل ومنابرتلفق وتهذوا تبشر بالموت بدل الحياة يسفكون دم كل معارض يقتلون وطن وشعب وكأنه شعب ووطن فائض .. وطني جرحك لايندمل .. عفواك وطني لقد إستباحوا الفاشيون والجزارون كبرياؤك وهيبتك .. وطني بكت دجلة دما ونحب الفرات وتبعثرت أجساد المناضلين ورقص النازيون على أشلاء الأبرياء وأستنجدت كنائس الوطن وقرعت الأجراس حزنا وصمت صوت المؤذن وأطفأت المشاعل وساد الرعب وكبرت الجراح وإمتلأت المقابر وبدأ الأحياء الأموات بالرحيل وصرخ الجيل بأسره عفواك وطني لجرحك الذي لايندمل





الجمعة ١١ ربيع الثاني ١٤٤٢ هـ   ۞۞۞  الموافق  ٢٧ / تشرين الثاني / ٢٠٢٠ م


أكثر المواضيع مشاهدة
مواضيع الكاتب غياث الشبيبي نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار تطبيق شبكة ذي قار للاندرويد إشترك بالقائمة البريدية
أحدث المواضيع المنشورة