شبكة ذي قار
عـاجـل













 

يصادف هذا اليوم يوم الشهيد العراقي في ذكرى اليمة وقاسية عندما قامت القوات الايرانية باعدام العشرات من الضباط والجنود العراقيين الاسرى بعد معركة البسيتين عام 1981 خلال الحرب الايرانية على العراق.

 

وقال شهود عيان ناجون من هذه المجزرة ان القوات الايرانية نفذت الاعدام ضد هؤلاء الاسرى وكان من ضمنهم عدد كبير من الجرحى غير ابهة بالاتفاقات الدولية والشرائع السماوية التي تحرم حتى ايذاء الاسير.


ولم تكتف القوات الايرانية بهذه المجزرة بل مارست شتى انواع الاضطهاد والقهر ضد الاسرى العراقيين في اقفاص الاسر من خلال التعذيب الجسدي والنفسي الذي يمارسه ضباط في المخابرات الايرانية ومن عاونهم والتحق معهم وباع شرفه وضميره واصبح مع شلة الاجرام والسقوط واطلقوا على انفسهم التوابين وكان يشرف عليهم المقبور محمد باقر الحكيم والذي كان يشرف ايضا على عمليات التعذيب بحق الاسرى العراقيين الرحمة وعليين لشهداء العراق الابراروعاش العراق حرا ابيا موحدا والخزي والعار لااعداء العراق من امريكان وصهاينة وفرس وعملاء اقزام  .

 

 





الاربعاء٢٥ ذي الحجة ١٤٣١ هـ   ۞۞۞  الموافق ٠١ / كانون الاول / ٢٠١٠م


أكثر المواضيع مشاهدة
مواضيع الكاتب عمر الجنابي نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار تطبيق شبكة ذي قار للاندرويد إشترك بالقائمة البريدية
أحدث المواضيع المنشورة