بعد اغتيال فخري زاده .. رسالة إيرانية للأمم المتحدة




شبكة ذي قار

خسارة فادحة جديدة منيت بها طهران، أمس الجمعة، تمثلت في اغتيال عالمها النووي البارز محسن فخري زاده، ورجلها الغامض الذي طالما وصف بأنه أب مشروعها العسكري النووي السري أو المزدوج، وهو ما ينفيه المسؤولون الإيرانيون بطبيعة الحال.

وعقب هذه الضربة، وجهت إيران رسالة للأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، ومجلس الأمن الدولي مساء الجمعة، ذكرت فيها أنها ترى "مؤشرات خطيرة عن ضلوع إسرائيل" في اغتيال فخري زاده، وأنها تحتفظ بحق الدفاع عن نفسها.

كما قال مندوب إيران في الأمم المتحدة، مجيد تخت روانجي، في الرسالة، بحسب وكالة رويترز إن "إيران تحتفظ بحقوقها في اتخاذ كل الإجراءات الضرورية للدفاع عن شعبها وتأمين مصالحه، وتحذر من أي إجراءات أميركية وإسرائيلية "متهورة" ضدها خاصة خلال الفترة المتبقية للإدارة الأميركية الحالية"، وفق تعبيره.

إلى ذلك أضاف أن "إيران تتوقع من الأمين العام ومجلس الأمن التنديد بقوة بعملية الاغتيال واتخاذ الإجراءات الضرورية ضد الضالعين فيها"، وفق قوله.

يذكر أنه في وقت سابق الجمعة، أقرت إيران بمقتل أبرز علمائها النوويين قرب طهران في هجوم أعقبته مواجهات بالرصاص، قائلة إن ستة مرافقين لفخري زاده قُتلوا في عملية الاغتيال.

كما سارعت إلى التوعد بالرد على هذا الاغتيال، وهدد كل من المستشار العسكري للمرشد علي خامنئي والحرس الثوري الإيراني برد قاس.فيما قال وزير الخارجية، محمد جواد ظريف، إن هناك مؤشرات قوية على دور إسرائيلي في اغتيال فخري زاده.

من جانبه وصف رئيس هيئة الأركان للقوات الإيرانية اغتيال فخري زاده بالضربة القاسية والثقيلة.

يشار إلى أن فخري زاده يعد من أبرز العلماء الإيرانيين في مجاله، وكان يشغل رسمياً منصب رئيس إدارة منظمة الأبحاث والتطوير في وزارة الدفاع.

وأدرجت وزارة الخارجية الأميركية اسمه على لائحة العقوبات منذ العام ٢٠٠٨ على خلفية "نشاطات وعمليات ساهمت في تطوير برنامج إيران النووي"، بينما اتهمته إسرائيل سابقاً بالوقوف خلف البرنامج النووي "العسكري" الذي تنفي إيران وجوده.



السبت ١٢ ربيع الثاني ١٤٤٢هـ - الموافق ٢٨ / تشرين الثاني / ٢٠٢٠ م


اكثر المواضع مشاهدة

الأستاذ الدكتور عبد الرزاق محمد الدليمي - المنطقة في مواجهة الصيف الساخن
القيادة القومية لحزب البعث العربي الاشتراكي - حزب البعث العربي الاشتراكي القيادة القومية مكتب العلاقات الخارجية القومي.
د. ثروت اللهيبي - البحث الموسوم - قراءة تاريخية تحليلية مُقارنة موجزة بين احتلال إِمارة الأحواز العربية واحتلال جمهورية العراق
داود الجنابي - من قتل السيد محمد صادق الصدر / الحقائق ( ح٣ والاخيرة )
تصريح ناطق مخول باسم - قيادة قطر العراق لحزب البعث العربي الاشتراكي
يحي محمد سيف - في ذكرى النكبة الاستيطان الحالي هو استمرار قرنين من الحرب الغربية الصهيونية لتهويد فلسطين العربية ( الجزء الأول )
ماهر التويتي - رمز شيطاني في علم إيران
كاظم عبد الحسين عباس - القيادة القومية ربَّان سفينة البعث الى بَرِّالأمان وتحقيق الأهداف ( بعض آفاق عملها والواجبات المناطة بها )
شعر د. أحمد حسن المقدسي - رثاء صدام حسين في ظل الواقع الحالي للعراق
النهـــــــــى - كي لاننسى / محرقة ملجأ العامرية من يأخذ بثأر الضحايا ؟؟؟!!
أحمد مناضل التميمي - نم قرير العين مطمئناً أبا خالد نهض جيلٌ مريـدُ البـأسِ جبـارٌ عنيد
محمد الكوري ولد العربي - عراق صدام حسين .. هو المحبوب حقا !
ضرغام الدباغ - التجديد ...احذروا الألغام
منظمة الرصد والمعلومات الوطنيه - معلومات موثقه بالصور //رئيس الوزراء ( نوري المالكي ) ارهابيا وقاتلا محترفا بالامس وقاتل وارهابي في العراق بعد الاحتلال ونضع امام الكونكرس الامريكي وكل برلمانات دول العالم معلومات عن العلماء العراقيين المختطفين ودور المالكي وحزب الدعوه ومليشيات احزاب ايران في عمليات الاختطاف ومكان تواجدهم
الرابطة الوطنية لأبناء وعوائل الشهداء الأبرار - القائمة الخامسة والستون بأسماء شهداء البعث ورجال العشائر العربية الأصيلة من شيوخ ووجهاء أجلاء الذين اغتالتهم يد الغدر والجاسوسية من ميليشيات منظمة غدر وحزب الدعوة العميل وزمر مقتدى الجهل في محافظة بغداد - أبي غريب وحي العدل والعامرية وحي الجهاد
أحدث الاخبار المنشورة