بابل : إصابة متظاهرين بعد استخدام أنصار الصدر الرصاص الحي لتفريقهم




شبكة ذي قار

أصيب عدد من متظاهري بابل اليوم الاثنين جراء اعتداء جماعة القبعات الزرقاء التابعة للتيار الصدري بالرصاص الحي والأسلحة البيضاء على ساحة الاعتصام في المحافظة.

وقال ناشطون : إن “أتباع زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر والذين يعرفون بالقبعات الزرقاء هاجموا المتظاهرين المعتصمين بالقرب من مجسر الثورة في مدينة الحلة، ونشب على إثر ذلك اشتباكات بالأيدي بين الجانبين”.

وأضاف الناشطون : أن “عناصر القبعات الزرقاء استخدموا الرصاص الحي من أسلحة رشاشة ومسدسات تجاه المتظاهرين فضلا عن الأسلحة البيضاء ما تسبب بوقوع إصابات في صفوف المحتجين”.

وبحسب مصادر صحفية فإن قوة من شرطة بابل توجهت إلى ساحة الاعتصام في الحلة لتطويق الحادث، فيما اتهم متظاهرون القوات الأمنية بالتواطئ مع جماعة الصدر في تنفيذ اعتداءاتهم على ساحات الاعتصام.

وتوافدت جموع من أهالي بابل، إلى ساحة التظاهر لمساندة المعتصمين على خلفية اعتداء جماعة القبعات الزرقاء على المتظاهرين في محاولة لفض التظاهر والاحتجاج.

وفي وقت سابق اليوم الاثنين هاجم أتباع زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أو ما باتوا يعرفون بأصحاب القبعات الزرق جموع المتظاهرين في محافظة النجف.

وقالت مصادر صحفية في النجف : إن “أتباع التيار الصدري هاجموا المتظاهرين في العديد من شوارع النجف بالقرب من ساحة الاعتصام في المدينة”، مؤكدة أن أتباع الصدر استخدموا الرصاص الحي في مهاجمة المتظاهرين، ولفتت المصادر إلى أن أصحاب القبعات الزرقاء أنتشروا في العديد من شوارع النجف حاملين أسلحة مختلفة،



الاثنين ٩ جمادي الثانية ١٤٤١هـ - الموافق ٠٣ / شبــاط / ٢٠٢٠ م


اكثر المواضع مشاهدة

المحامي علي أبو حبلة - صفقــــة القــــرن .. و ( إسرائيل الكبرى )
أنيس الهمامي - عجلـــة التطبيــــع : علــى مـــن تقـــع الأدوار القــادمـــة ؟
الدكتور عبد الكريم الوزان - ما قل ودل ( السمجة خايسة من راسها !! )
منصور العراقي - قصة من بلادي .. بين أمر تنفيذ الإعدام وإيقافه تكون الرجولة !
زهراء الموسوي - الحملــــة الــوطنيـــة لـــزيـــادة الإنجــــاب
حسين الكعبي - ترامب و تكريم امير الكويت على معاونته امريكا في غزو العراق
د. رافد رشيد - ثورة تشرين أعادت هيبة وكرامة العراقيين
أسرة تحرير مجلة ( كل العرب ) - الزميلة سناء جاء بالله تنسحب من دورة سديم الاماراتية
أبو كفاح - ( الأم الحنون ) تنطلي عليها ( تقية الثنائي الشيعي اللبناني ) والولي الفقيه الفارسي
صلاح المختار - مـــــن اوصــــل لبنـــــان الــــى ( جهنـــــــم ) ؟
د. سالم حسين سرية - العــــولمـــة بيـــن المثـــاليـــة والـــواقعيــــة
أبو زاهر الفلسطيني - صراع الأجندات في لبنان وسوريا والعراق وفلسطين
نزار العوصجي - ‏المخطـــط الصهيــونـــي الفـــارســـي !
رابطة شيوخ عشائر العراق المناهضة للاحتلال الأجنبي / الجبهة الوطنية العراقية - برقية تهنئة للقائد المجاهد عزة إبراهيم الأمين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي، القائد الأعلى للجهاد والتحرير بمناسبة الذكرى الواحد والخمسين لثورة ١٧-٣٠ تموز ١٩٦٨ المجيدة
الأستاذ الدكتور كاظم عبد الحسين عباس - العَمَلِيَّةُ السِّياسِيَّة لَيْسَت غَنِيمَة والتَّمَسُّك بِها جَرِيمَة
أحدث الاخبار المنشورة