إدانة ( عالمية ) لاستهداف مطاحن البحر الأحمر بالحديدة




شبكة ذي قار

دان برنامج الغذاء العالمي تعرض مخازن الحبوب والمطاحن التي يديرها قرب مدينة الحديدة اليمنية إلى إطلاق نار من قبل الحوثيين الخميس.

واستنكر المتحدث ارفيه فيرهوسل الهجمات على مخازن الغذاء والمساعدات الإنسانية، في الوقت الذي يعاني ملايين اليمنيين من نقص حاد في الغذاء.

وأضاف المتحدث أن البرنامج سيرسل المزيد من الفرق التقنية والإمدادات إلى مطاحن البحر الأحمر، داعياً إلى إتاحة الوصول الآمن لتلك المطاحن.

وأوضح أن تقييماً أجراه فريق البرنامج في آخر فبراير أكد أن 70% من القمح المخزون لا يزال يصلح للاستهلاك بعد غربلته.

وأفاد فيروسيل أن المخازن تحتوي على قرابة 51 ألف طن من الحبوب، وهو ما يكفي لإطعام 3,7 مليون شخص لمدة شهر.

وتوصّل طرافا النزاع اليمني لاتفاق في السويد في كانون الأول/ديسمبر نص على سحب جميع المقاتلين من مدينة الحديدة ومن مينائها الحيوي وميناءين آخرين تحت سيطرة ميليشيا الحوثي في المحافظة التي تحمل الاسم ذاته.

بدوره، قال وزير الإدارة المحلية اليمني عبدالرقيب فتح إن استهداف ميليشيا الحوثي لمطاحن البحر الأحمر في الحديدة جريمة إرهابية بكل المقاييس وتتنافى مع كل القوانين والمبادئ الإنسانية وتستدعي من المجتمع الدولي التدخل العاجل لمواجهة هذه الجرائم الإرهابية المتكررة بحق العمليات الإغاثية".

وطالب فتح وكيل الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة الطارئة مارك لوكوك، ومنسقة الشؤون الإنسانية في اليمن ليزا غراندي التدخل العاجل لوقف تكرار مثل هذه الجرائم والرفع المباشر إلى مجلس الأمن الدولي بخطورة هذه الجرائم على العملية الإغاثية وأثرها المباشر على تردي الحالة الإنسانية لفئات كثيرة من الشعب اليمني في مناطق سيطرة الانقلابيين.

وشدد فتح على ضرورة تدخل الأمم المتحدة، والعمل على نقل مخازن المنظمات الأممية من الحديدة ومناطق سيطرة الانقلابيين إلى المحافظات المحررة وإيصال المساعدات الإغاثية إلى كافة المناطق عبر آلية تضمن عدم تعرضها للانتهاكات من قبل الميليشيا وتطبيق خطة لا مركزية العمل الإغاثي المقدمة من الحكومة اليمنية والضامنة لتلافي أي انتهاكات قد تطال العملية الإغاثية.

وأشار إلى أن استهداف ميليشيات الحوثي الانقلابية لمطاحن البحر الاحمر 5 مرات خلال 4 ثلاثة أشهر، الذي يحتوي على أكثر من 51 ألف طن من المساعدات الإغاثية التابعة لبرنامج الأغذية العالمي والتي تكفي لما يقارب 3.700 مليون يمني، يعد تحديا واضحاً للقوانين الدولية والإنسانية.



الجمعة ٦ رمضــان ١٤٤٠هـ - الموافق ١٠ / أيــار / ٢٠١٩ م


اكثر المواضع مشاهدة

- قبائل يمنية تهنئ شيخ المجاهدين عزة ابراهيم
رياحين صدام - تسونامي الشعوب عاصفة لقلع الطغاة
صـــورة - لاعدامات جماعية مارستها ميليشيات الجيش الصفوي المجرم ضد المعتقلين قبل هروبها من تلعفر
علي العتيبي - نعي المناضل الاستاذ عدنان العاني وزير الصناعة في فترة الحكم الوطني قبل الاحتلال
صلاح المختار - لماذا ضرب الحوثيين ضرورة ستراتيجية وعظمى ؟ / ج١
عاجل / - سقوط قذائف هاون على سيطرة النور قرب مفرق الفلوجة في قضاء سامراء وشوهدت اعمدة الدخان تتصاعد من السيطرة
ضابط مخابرات - تهنئة الى المقاومة العراقية
ذو الفقار علي البابلي - ذهب الجلبي تلاحقه اللعنات وبقى البعث يتنفس البطوله والنضال
عاجل .. عاجل .. عاجل - التسجيل الكامل لخطاب الرفيق المجاهد عزة ابراهيم الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي والقائد الاعلى للجهاد والتحرير والخلاص الوطني
الرفيق مسؤول مكتب تنظيمات سعد - برقية تهنئة بمولد الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم
نسر العراق النقشبندي - صور / مقتل المجرم القيادي لعصائب اهل الباطل مسؤول قاطع الكرخ ( ابو موسى محمد حسن العامري ) الرجل الثاني والذراع اليمين للمجرم الارهابي قيس الخزعلي قتل في معارك الكرمه
حسن خليل غريب - بين القتل الطائفي والقتل الطائفي المضاد فتِّش عن أصابع مشروع الشرق الأوسط الجديد الخفية
عاجل / - ديالى :: الثوار يحاصرون مقر اللواء العشرين المدرع ( الفيلق الثاني سابقاً ) للسيطرة عليه من محوريين ،، حمرين وقرى سنسل
قناة الفارس العربي الفضائية - طــرق التبــرع لحســـاب القنـــاة
منظمة الرصد والمعلومات الوطنيه - معلومات موثقه بالصور //رئيس الوزراء ( نوري المالكي ) ارهابيا وقاتلا محترفا بالامس وقاتل وارهابي في العراق بعد الاحتلال ونضع امام الكونكرس الامريكي وكل برلمانات دول العالم معلومات عن العلماء العراقيين المختطفين ودور المالكي وحزب الدعوه ومليشيات احزاب ايران في عمليات الاختطاف ومكان تواجدهم
أحدث الاخبار المنشورة