جونسون لا يستبعد ضربة أميركية جديدة بسوريا




شبكة ذي قار

لم يستبعد وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون ضربة أميركية جديدة تستهدف قواعد عسكرية للنظام السوري، وطالب روسيا بالتوقف عن دعم نظام بشار الأسد.

فقد قال جونسون في تصريحات نشرتها اليوم صحيفة "ذي صن" البريطانية إن القصف الصاروخي الذي نفذته بوارج أميركية فجر الجمعة الماضي انطلاقا من شرقي البحر المتوسط على مطار الشعيرات العسكري في ريف حمص الشرقي ردا على الهجوم الكيميائي على مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي؛ يمكن أن يتكرر مرة أخرى.

وأضاف أن الضربة الأميركية الأولى من نوعها، التي أمر بها الرئيس الأميركي دونالد ترمب بعد مقتل وإصابة مئات في الهجوم الكيميائي بخان شيخون، تعد إشارة واضحة من واشنطن للغرب، وقال إنه ليس هناك أدنى شك في أن الإجراءات التي اتخذتها الولايات المتحدة سوف تغير الوضع بسوريا جذريا. وكانت بريطانيا من بين دول غربية أيدت القصف الأميركي بصواريخ توماهوك.

وأشاد الوزير البريطاني بالرئيس الأميركي لأنه أبدى عزيمة وإرادة تجاه النظام السوري فقدتا في السنوات القليلة الماضية، حسب تعبيره. وكانت المندوبة الأميركية لدى الأمم المتحدة نيلي هايلي أكدت في وقت سابق أن بلادها يمكن أن توجه ضربات عسكرية جديدة للنظام السوري.

وفي تصريحات منفصلة نقلتها عنه الخارجية البريطانية قبيل اجتماع وزراء خارجية مجموعة الدول السبع (أميركا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وكندا واليابان) اليوم في مدينة لوكا (شمال غربي إيطاليا)، قال الوزير بوريس جونسون إن الوقت حان كي يواجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "حقيقة الطاغية الذي يقوم بدعمه"، في إشارة إلى الأسد.

وأضاف "علينا أن نوضح لبوتين أن زمن دعم الأسد قد ولى"، كما قال إن الرئيس الروسي "يخرب روسيا" عبر دعمه الأسد، ووصف جونسون الأسد بأنه "بات ساما" باستخدامه الأسلحة الكيميائية ضد المدنيين.

وكان وزير الخارجية البريطاني ألغى زيارة كان سيقوم بها إلى موسكو السبت احتجاجا على تمادي موسكو في دعم نظام الأسد رغم الهجوم الكيميائي الأخير.

وفي الإطار نفسه، قال متحدث باسم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي اليوم إن بلاده ستبحث مع شركائها في مجموعة الدول السبع تصعيد الضغوط على النظام السوري وداعميه بمن فيهم الروس.



الاثنين ١٣ رجــب ١٤٣٨هـ - الموافق ١٠ / نيســان / ٢٠١٧ م


اكثر المواضع مشاهدة

مكتب الثقافة والاعلام القومي - نعي الرفيق المناضل منصور الدريملي
الرابطة الوطنية لأبناء وعوائل الشهداء الأبرار - قــائمــة شهـــداء الانتفــاضـــة المـبـــاركـــــــة ( ٥ )
يوغرطة السميري - إلى الذين يقرؤون و الذين لا يقرؤون .. لمــــــــاذا العراق ؟؟؟
د. حارث الحارثي - أن كنت تدري فتلك مصيبة وان كنت لا تدري فالمصيبة أعظم .. !!!
ماهر زيد الزبيدي - من يضع الآية الكريمة '' وأمرهم شورى بينهم '' فوق رأسه أن يعطيها حقها ..!؟
قصيدة للشاعر حجي حمد - رثـــــــــــــــــــــــاء بـغـــــــــــــــــــــــــــــداد
مهرجان مركزي حاشد في طرابلس انتصاراً لفلسطين وقدسها واقصاها - ووقفة تضامنية جامعة في ساحة الرئيس جمال عبد الناصر
د. سامي سعدون - في ضوء مايجري على الساحة العراقية - سياسة ايران الانتقامية .. حقيقة ام تجني ؟
علوان العبوسي - مغالطات اللواء الطيار الركن كوركيس بحق العراق والقوة الجوية
إنتفاضة أحرار العراق - الانبار / استهداف مقر اللواء الثامن بعدد من قذائف الهاون ١٢٠ ملم وبالأسلحة الثقيلة وقد ادى القصف الى اضرام النيران في مقر اللواء وقد شوهدت اعمدة الدخان والسنة اللهب تتصاعد الى السماء ٢٢ / ١ / ٢٠١٥
إنتفاضة أحرار العراق - الانبار / اندلعت اشتباكات متفرقة بين الثوار والجيش الصفوي المجرم بالقرب من محكمة الرمادي ومستشفى الولادة وتجددت الاشتباكات بالقرب من مديرية شرطة حماية الطرق الخارجية في منطقة ١٨كيلو بعد دخول الجيش الطائفي اليها وانسحابه من منطقة ٣٥كيلو وكانت نتيجة الاشتباكات هو حرق وتدمير خمس اليات ومقتل تسعة عشر من عناصر الجيش الطائفي المجرم ١٥ / ١٢ / ٢٠١٤
منظمة الرصد والمعلومات الوطنيه - معلومات موثقه بالصور //رئيس الوزراء ( نوري المالكي ) ارهابيا وقاتلا محترفا بالامس وقاتل وارهابي في العراق بعد الاحتلال ونضع امام الكونكرس الامريكي وكل برلمانات دول العالم معلومات عن العلماء العراقيين المختطفين ودور المالكي وحزب الدعوه ومليشيات احزاب ايران في عمليات الاختطاف ومكان تواجدهم
المحامي علي أبو حبلة - الاعتقال الإداري إجراء تعسفي
جبار الياسري - الخائفون والمرعوبون من أي تغيير حقيقي في العراق هم
كلمة المحرر الأسبوعي لموقع طليعة لبنان - الدور الروسي ومصالح ( إسرائيل ) وخدعة محور الممانعة والمقاومة
أحدث الاخبار المنشورة