بــيـــــان

 

 

شبكة المنصور

الرابطة الوطنية لابناء وعوائل الشهداء

بسم الله الرحمن الرحيم
         ﴿ وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاء عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ سورة آل عمران ١٦٩
صدق الله العظيم


هي محاولة "بل خطوة ستتلوها خطوات على طريق سجل الشرف والشهادة" هي محاولة ربما متواضعة وربما تقف عاجزة وبلا صدى أمام ركام الدم الطهور وتضحيات الأهل والأحبة والرفاق" أولئك الشجعان الذين أبوا الاّ أن يفدوا العراق بأعز ما يملكه الإنسان "أرواحهم الغالية فنالوا بامتياز الشهادة برضا السماء والأرض".


هي محاولة "بدأت فكرة خجلى نفر من رجال العراق ممن أراد لهم الاحتلال والخونة والعملاء والسفلة أن يعيشوا غربة الوطن ومرارة الفراق... ثم باصرار الرجال وعزيمة العراقيين تحولت الفكرة إلى مسؤولية لا يقوى على حملها إلاّ من كابد الألم والحزن وعانق حبَّ العراق وارتوى من دجلة والفرات.


فكانت البداية التي بدأت تتسلل الآن بين عيونكم وشغاف قلوبكم.. سجلاً فيه بواكير أسماء تلك النجوم الساطعة في سماء العراق الدامسة المظلمة.


إنه سجل التضحية والفداء لكواكب ومواكب شهداء الوطن رجالاً ونساءً وشيوخاً وشباناً وأطفالاً الذين عمدوا تراب العراق وساحاته وجدران بيوته وأوراق أشجاره وغبار صحرائه وسفوح جباله بالدم الطاهر الزكي.


إنهم الأكرم منا جميعاً أولئك الأبطال ملح الأرض ورائحة طينها.. أولئك الذين امتدت إليهم أيادي الغدر والحقد والسفالة المستظلة والمحتمية بخيمة المحتل الأجنبي والحاقدين وراء الحدود... ميلشيا الموت الأسود مرتزقة فيلق بدر وجيش المهدي... لتسرق منهم بسمة الأمل وفيض الحب ورؤى المستقبل الباسم.


لقد آن الأوان لأن نرفع الألواح المكتوبة ونصرخ عالياً.... إنهم أهلونا المذبحون على مذبح حرية الوطن وكرامته.. وليسمع العالم كل العالم أصواتنا وصرخاتنا فلن يضيع حق وراءه مطالب... وأن العراقية الحقة وثارات الشهداء تستحضر فينا القلوب والضمائر لأن نفي ديناً في رقابنا لأولئك الأحباء في عليين..


إننا نهيب بكل أب وأم وأخت وزوجة ثكلى للتعاون معنا في رفد هذا السجل الوثيقة بأسماء تلك الشموس الساطعة شهداء العراق والأمة فتأخذ طريقها إلى سجل العزة والشرف والعنفوان ولتكتب في سفر العراق بأحرف من نور وثيقة إدانة نطرق بها على رؤوس المحتل الأمريكي المجرم وعملائه الخونة والقتلة المجرمين من خلال المحاكم الدولية والمنظمات الحقوقية والإنسانية بإحالتهم كمجرمي حرب وإبادة بشرية. ويوم تحرير الوطن ويوم القصاص وليكن التواصل بيننا من خلال عنواننا الالكتروني المدون أدناه


المجد لشهداء العراق الأماجد
المجد لشهداء الأمة العربية
عاش العراق... عاشت الأمة العربية عاشت فلسطين

 

ahmed_kbs2002@yahoo.com

 

كيفية طباعة المقال

 

شبكة المنصور

الثلاثاء  / ٠١ صفر ١٤٣٠ هـ

***

 الموافق ٢٧ / كانون الثاني / ٢٠٠٩ م