شبكة ذي قار
عـاجـل













اكدت القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي في العراق في بيانها الذي صدر في الذكرى الرابعة والسبعين لتأسيس حزبنا المجاهد على مجموعة من القضايا المهمة والدقيقة خلال المرحلة الحالية والمرحلة المقبلة وكان البيان دراسة دقيقة للواقع العراقي بعد عام ٢٠٠٣ حتى يومنا هذا ويمكن اعتباره منهج عمل لكل القوى الوطنية والقومية في العراق والوطن العربي.

ولقد تضمن البيان على مجموعة من القضايا المهمة التي تهم العراق والعراقيين وابناء امتنا العربية.

وحول الانتخابات اشار البيان ان المشاركة في مسرحية الانتخابات مفضوحة التزوير انما هي ادامة لمعانات شعبنا المتواصلة منذ احتلال العراق وفسح المجال امام السراق والقتلة والفاسدين للمزيد من العبث بالوطن وسرقة خيرات شعبه وان برنامج الحزب هو اقامة عراق ديمقراطي تعددي يضمن قيم الحرية والعدالة السياسية والاجتماعية وحقوق الانسان لجميع ابنائه بدون تمييز او اقصاء.

وحول مهمات المرحلة المقبلة تبدي قيادة الحزب استعدادها الكامل للدخول في حوار وطني شامل على قاعدة تخليص العراق من نظام الاحتلال وكل افرازاته الطائفية والعنصرية وكل اجزائه التدميرية وتأكيد الوحدة الوطنية ارضآ وشعبآ وتضع يدها في يد القوى الوطنية النزيهه والخيره على هذا الطريق المشرف الذي لاسبيل سواه لانقاذ العراق.

واخيرآ تدعو القيادة الحكومات العربية الى الوقوف مع شعب العراق وهو يعاني من ظروف صعبة ودقيقة من قيام المليشيات المدعومة من ايران للخطف والتهجير والقتل وسرقه المال العام والخاص وانتشار السلاح خارج الدولة بشكل منفلت واشاعة الطائفية بأبشع صورها في الحياة العامة ومحاربة كل ماهو عربي.

تحية الى قيادة البعث المجاهدة التي ضحت من اجل العراق والامة ومستعدة للبدل والعطاء من اجل تحرير العراق من الاحتلال الايراني وبقايا الاحتلال الامريكي





الجمعة ١٨ رمضــان ١٤٤٢ هـ   ۞۞۞  الموافق  ٣٠ / نيســان / ٢٠٢١ م


أكثر المواضيع مشاهدة
مواضيع الكاتب عبد الرحمن الاحمدي نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار تطبيق شبكة ذي قار للاندرويد إشترك بالقائمة البريدية
أحدث المواضيع المنشورة