شبكة ذي قار
عـاجـل















بسم الله الرحمن الرحيم

اليوم ( ١٩٨ ) لثورة الاول من تشرين الاول / ٢٠١٩ ثورة الكرامة والغضب العراقي : -

ما ان تم ترشيح مصطفى الكاظمي لتشكيل رئاسة الوزارة بالانتقالية بعد انسحاب الزرفي عن الترشيح الا واتجهت القوى السياسية عميلة الاحتلالين الامريكي والايراني الى دعم الكاظمي واظهروا من خلال تصريحاتهم تخويله باختيار المرشحين بنغسه ، لكن هذا الكلام غير صحيح ومجافي للحقيقة لان الكاظمي سوف لن يمر اذا لم تكن الكتل السياسية راضية عنه بتقسيمه للحصص بينها وهذا يعني العودة إلى منهج المحاصصة واختيار الوزراء من بين المنتمين إلى تلك الكتل كي يحافظوا على مصالحهم وترتيب امورهم في المشاركة في الانتخابات المقبلة رغم ان واحدا من اهداف الثورة هو ازاحة كافة الاحزاب الطائفية التي شاركت بحكم العراق منذ سبعة عشر عاما واذا ما اكدوا وحسب التسريبات الجارية الان ان الحصص تكاد يتفق عليها في مشاركة الاحزاب الطائفية وهذا يعني عودة نظام المحاصصة البغيض في حكم العراق بعد كل عمليات الرفض والاستهانة به وخاصة ان الثورة الشبابية جعلت من احد أهدافها المهمة في قيام نظام ديمقراطي جديد هو إلغاء نظام المحاصصة ، وهذا يعني ان التشبث والاصرارعلى عودة نظام المحاصصة هو الاستهانة بالملايين من ابناءالشعب العراقي وثورته التي اقرت اهدافها ولا تتنازل عنها وهو بمثابة تعزيز وتثبيت للتقسيم الطائفي والعرقي والجغرافي واعتباره نظاما ثابتا في الحكم ، وكان لابد للثورة ان تعيد النظر بكافة اولوياتها وخططها واختيار طريق الحسم السريع بإرادة قوية وتصميم وعزم عال لان الشدة في التعامل مع هؤلاء العملاء سوف يزرع في قلوبهم الرعب والهزيمة ومن ثم اجبارهم على مغادرة السلطة واستلام الثورة زمام الأمور فيها ، كما ان الكتل السياسية الحاكمة الان تتحدث عن مشاركتها في الانتخابات القادمة وتريد أن تسفه مطاليب الانتفاضة بعدم مشاركة اي من الأحزاب التي قادت العراق إلى الدمار والخراب في الانتخابات القادمة وبناء النظام السياسي الجديد وعلى الثوار ان يتمسكوا بهذا الشرط والهدف الذي بموجبه يتحقق الإصلاح الكامل والشامل وانهاء المأساة التي جلبوها للعراق وبدعم ايراني وامريكي وان يتكرر رفع الشعارات الخاصة باسقاط النظام وقطع دابر إيران في العراق والقضاء على الاحزاب الطائفية وعدم مشاركتها في اي انتخاب قادمة.

١٥ / ٤ / ٢٠٢٠





الثلاثاء ٢١ شعبــان ١٤٤١ هـ   ۞۞۞  الموافق  ١٤ / نيســان / ٢٠٢٠ م


أكثر المواضيع مشاهدة
مواضيع الكاتب يوميات الثورة العراقية المباركة نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار تطبيق شبكة ذي قار للاندرويد إشترك بالقائمة البريدية
أحدث المواضيع المنشورة