شبكة ذي قار
عـاجـل















أثبت المنتفضون لخمسة شهور مضت أنهم قادرون على المواجهة السلمية ولو طال الزمن ، ومن المؤكد ان الشعب العراقي يتابع تطورات الموقف وسبل الحكومة وأجهزتها القمعية في قتل المتظاهرين وتفريقهم وتبديد شملهم واختطاف الناشطين منهم واغتيال شيوخ العشائر الذين وقفوا مع الثورة واسندوها ، وبما ان الضرر الذي لحقته امريكا وايران والحكومات الستة التي تولت زمام الحكم في العراق منذ عام الاحتلال الاسود ٢٠٠٣ وللوقت الحاضر ، قد شمل كل مكونات العراق من التهميش والاقصاء والاضطهاد وكبت الحريات وتقييدها وإثارة العنف الطائفي الذي راح ضحيته الآلاف من الأبرياء ناهيك من سرقات المال العام وبالمليارات من الدولارات والثراء الفاحش على حساب الشعب فانتشرت البطالة وعم الفقر جميع ارجاء العراق وغابت الخدمات فخرج الشعب بتظاهرات عدة عبر فيها عن رفضه للعملية السياسية ورفض المحاصصة الطائفية لكن الحكومة قمعتها بالقوة واتهمت اي من يرفع صوته بالرفض ارهابياً وهي احدى وسائلهم في القمع واسكات صوت الحق ، فإذا الشعب يريد التغيير وهو فعلاً يريد لأن كل الابواب اغلقت في وجهه من قبل الحكومات وبدعم ايراني وأمريكي لم يعد مخفياً وإنما عرفهُ وادركهُ القاص والداني ، ولهذا كانت الثورة ضرورة لابد منها وعلى هذا الأساس ثار الشباب في الأول من تشرين أول / ٢٠١٩ والتف حولهم الملايين من العراقيين لكن اليوم على الشعب ان يخرج برجاله ونسائه حتى لاتضيع فرصة الشرف في المشاركة في ثورة جاءت لإنقاذ العراق ودفعت طليعتها تضحيات من اجل التغيير واسقاط النظام السياسي الفاسد والمرتبط بالاجنبي ، والان هي على ابواب النصر العظيم الذي تقر به أرواح الشهداء وعيون الثكالى من الأمهات والزوجات والأخوات والجرحى والمعاقين ، فيا أبناء شعبنا الكريم ويا عشائره الغيارى اليوم يومكم والعالم الحر ينظر اليكم بأنكم شعب العراق شعب الوفاء والكرامة ، وابناؤكم الان في ساحات الشرف ينتظرون منكم المشاركة حتى يفتخر الجميع بهذه المشاركة وصناعة النصر المؤزر " ( بلى من أوفى بعهده واتقى فإن الله يحب المتقين وأما الذين ابيضت وجوههم ففي رحمة الله هم فيها خالدون ).

٢٩ / ٢ / ٢٠٢٠





السبت ٥ رجــب ١٤٤١ هـ   ۞۞۞  الموافق  ٢٩ / شبــاط / ٢٠٢٠ م


أكثر المواضيع مشاهدة
مواضيع الكاتب يوميات الثورة العراقية المباركة نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار تطبيق شبكة ذي قار للاندرويد إشترك بالقائمة البريدية
أحدث المواضيع المنشورة