شبكة ذي قار
عـاجـل













 هكذا اصبـح العـراق بعد غــزو عام 2003 وكان حــــدثا توقف العالم والوطـــن العــربي عنده في ذلك الصباح من يوم 9/4 والذي طيرت فيه وكالات الانباء خبره ...

ولقد كتب الكثيرون ممن كانوا قبل وتوقع هذا الحدث وبعده بعيدين عنه ، او على غير تماس معه .

وبسبب من ذلك بجانب ولان جل الذين كتبوا عنه من جانب اخر وكانوا اما متحاملين او الصورة الحقيقية لطبيعه الحدث وسياقاته وحساباته لم تكن واضحة لديهم فقد انطوت كتاباتهم كتبا او مقالات على افتراضات هي في احسن حالته اقرب الى الاستناد الى الظن او الاستنساخ منها الى الحقيقة التاريخية ....

متعكزين عليها لتصديق بأكاذيب الامريكي وجمع الغازين معه مع تخوف الانظمة العربية من العراق والذين وقعوا في شركهم بعد فوات الاوان متناسين ان تطور الصناعة والزراعة فيه هو لهم كأستناد لظروفهم ..

وهذه الانظمة كانوا متناسين ان الحدث وسيرته والنتائج التي ترتبت عليهم من غزو العراق من جهة استنادا الى خلفيات المستعمرين والعملاء الذين جاءوا معهم .

واول شهادة تأريخية في هذا المجال تجيب عن اسئلة تختزلها كلمات قليلة تفوهت بها العاهرة كوندا ريزا ( الديمقراطية والفوضى الخلاقة ) .

اذن مالذي جرى وكيف وحتى ولماذا ؟؟ وذلك هي اسئلة المقدمات للنتائج التي حدثت ، لقد ترك هذا الغزو على ارض العراق وثائق من خلال افتعال المعارك على ارضه والوثيقة الكبيرة تبقى تشير على قتل العراقيين ومنهم اهل الفلوجة والرمادي بالتحديد ومدنه .

واعتبروهم لايملكون جوازات سفر للمرور والسكن في مدن عراقية اخرى وهذه المدن هي عراقهم الاخر ، ويبقون هؤلاء شهادات شهودها .

تركت لنا هذه الديمقراطية والفوضى الخلاقة والتي تدار من مدن الحدود العراقية بيننا وبين ايران وبتوجيه اسرائيلي ، القتل والخطف والسرقات وتوزيع مال العراق على من هب ودب بعد ان كانوا جنودا هاربين من الخدمة العسكرية خارج العراق وهذه الديمقراطية والفوضى ستفتح الباب لمحاولات اخرى يمكن ان تتناول تلك الوثائق بالبحث والتحليل والاستنتاج جميع الانظمة العربية وان يتداركو من الان ستعمهم الديمقراطية والفوضى الخلاقة جميعهم .





الجمعة ١٥ شــوال ١٤٣٦ هـ   ۞۞۞  الموافق  ٣١ / تمــوز / ٢٠١٥ م


أكثر المواضيع مشاهدة
مواضيع الكاتب ناصح نصوح نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار تطبيق شبكة ذي قار للاندرويد إشترك بالقائمة البريدية
أحدث المواضيع المنشورة