شبكة ذي قار
عـاجـل













 

بسم الله الرحمن الرحيم

حزْبُ البَعْثِ العَرَبي الاشْتِرَاكي
قيادة قطر العراق

مكتب الثقافة والاعلام

أُمةٌ عرَبِيةٌ وَاحِدَة ذاتُ رِسالَةٍ خَالِدَة
وحدة حرية اشتراكية

 

شعبنا سيقبُر فتنة المالكي وترويج ميليشياته المجرمة

لتأجيج الاقتتال بين أبنائه

 

يا أبناء شعبنا الواحد الصامد

 دأب العميل المالكي  على خلق الفتنة  بين ابناء  الشعب الواحد مروجاً  وعلى نحو محموم  عما يسميه قرب ( اندلاع الحرب الطائفية )  موكلاً مهمة تنفيذها  الى ميليشيات ( عصائب اهل الباطل )  التي راح  شقيها قيس الخزعلي   ينعق هو الاخر  بإندلاع  هذه الحرب  الموهومة لينفذ جرائمه  بالقتل العلني  لابناء  الشعب العراقي  مدعياً تجاوزه لما يُسميها  الحكومة العاجزة وسط صمت  بل وتشجيع  العميل المالكي الذي  ردد  النغمة النشاز  ذاتها  وهدَدَ  بأنها ستكون ( حرباً  اقليمية ودولية )  في دعوة مباشرة  لتشجيع  التواطآت الامريكية الايرانية  والتدخل الاميركي  لدعم التغلغل الايراني بل  الاستباحة الايرانية للعراق    تحت غطاء مكافحة  الارهاب  التي تناغمت في وصفه  معه المتحدثة  باسم الخارجية الاميركية   في ذات الوقت الذي صمتت  حكومة المالكي  العميلة بل قدمت  الحماية الامنية  للاصوات المبحوحة  التي تعزف على وتر الطائفية  المقيتة  والنيل  من الرموز  الدينية وصحابة  الرسول محمد ( صلى الله عليه وسلم ) الكرام وآل بيته الاطهار  وحين ثارت  ثائرة الشعب  العراقي باطيافه  كلها ضد  هذه الاصوات العميلة المأجورة  للنظام الايراني الفارسي  الصفوي  وادانها الكثير من رجال الدين ومراجعه  جاء صوت المالكي متأخراً  واهناً  بالشجب الشكلي  لها مصحوباً بتخرصاته  السقيمة لتأجيج  الفتنة  الطائفية  والاقتتال الطائفي  التي قبرها ابناء شعبنا بوطنيتهم العراقية الاصيلة وانتمائهم  الحقيقي للعروبة  والاسلام ووعيهم  الوطني والقومي  العالي المستوى  واستعدادهم الكبير  لمواصلة مسيرتهم  الجهادية  الظافرة صوب  استكمال   التحرير  العميق  وتحقيق  الاستقلال الناجز وتعزيز  الوحدة الوطنية  والسير قُدماً  على  طريق  البناء الثوري  والنهوض الوطني  والقومي والانساني الشامل

 

يا أبناء  شعبنا المجاهد الصابر

يا أبناء أمتنا العربية المجيدة

ويا أحرار العالم أجمع

يقيناً لم ولن  تنطلِ  عليكم صيحات العميل المالكي  الكاذبة  واستعداد ميليشياته  المجرمة لتأجيج  الفتنة الطائفية والعرقية والاقتتال الطائفي والعرقي البغيض.

 

وهاهي  محافظات العراق كلها تواصل تظاهراتها  واعتصاماتها المفتوحة   واضراباتها الشاملة التي تمضي  في شهرها العاشر   وتصاعدت منذ يوم السبت الماضي وحتى هذا اليوم  فلقد  خرجت حشود الشعب العراقي  في بغداد  والمحافظات كلها منددة  بالصيحات النشاز  التي تحاول النيل من صحابة الرسول الكرام  وآل بيته الاطهار  بالرغم من هراوات  جلاوزة المالكي وحملات الاعتقال والاغتيال الظالمة  التي شنها  على ابناء  الشعب العراقي  بأطيافهم كلها وقد استنكرت هذه التظاهرات نهب العميل المالكي وبطانته واطراف العملية السياسية المأجورة لأموال الشعب العراقي وتمتعهم بالامتيازات الخرافية على حساب تجويع ابنائه وحرمانهم من ابسط الخدمات   ...

 

وهكذا تتواصل ارادة  مجاهدي البعث  والمقاومة   وابناء شعبنا  المتظاهرين  والمنتفضين  غير آبهة بتخرصات  العميل المالكي   ضد التحام  البعث والشعب  في حالة جهادية واحدة  عبر فيها البعث وقائده   الرفيق المجاهد عزة ابراهيم عن دوره الكبير  في تعزيز  الوحدة الوطنية  وتلاحم  ابناء شعبنا  عرباً  وكرداً وتركماناً   وكلدوا اشور ومن سائر   الاطياف  تحت راية  الجهاد الظافر  صوب تعزيز  الوحدة الوطنية والتحرير الشامل والاستقلال  التام ودحر  مخططات الحلف الاميركي   الصهيوني  الفارسي الصفوي والمضي قُدماً صوب ضفاف  النصر المؤزر المبين 

 

والله ناصر  المجاهدين الفادين

وسيعلم الذين ظلموا اي منقلبِ ينقلبون

 المجد لشهداء العراق والامة الابرار

 

 والخزي والعار والشنار لقتلة ابناء  شعبنا وسارقي اموالهم وثرواتهم  من العملاء واللصوص  الاشرار.

 

ولرسالة امتنا الخلود.

 

قيادة قطر العراق

مكتب الثقافة والاعلام

في  العاشر من تشرين الاول ٢٠١٣  م

بغداد المنصورة بالعز بأذن الله

 

 





الخميس ٥ ذو الحجــة ١٤٣٤ هـ   ۞۞۞  الموافق  ١٠ / تشرين الاول / ٢٠١٣ م


أكثر المواضيع مشاهدة
مواضيع الكاتب نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار تطبيق شبكة ذي قار للاندرويد إشترك بالقائمة البريدية
أحدث المواضيع المنشورة