شبكة ذي قار
عـاجـل













بسم الله الرحمن الرحيم

حزْبُ البَعْثِ العَرَبي الاشْتِرَاكي
قيادة قطر العراق

مكتب الثقافة والاعلام

أُمةٌ عرَبِيةٌ وَاحِدَة ذاتُ رِسالَةٍ خَالِدَة
وحدة حرية اشتراكية

 


تخرصات المالكي وشلته الباغية
تؤجج التظاهرات الشعبية المتصاعدة


 

يا أبناء شعبنا المضحي الصامد
يوماً إثر آخر يفضح العميل المالكي عن تبعيته المطلقة للصفويين الفرس وصيرورته أداة طيعة لتنفيذ المخطط التدميري الصفوي ضد العراق وثورة الشعب السوري وأقطار الخليج العربي بل وأقطار الامة العربية كلها .. فها هو هذا العميل القزم يردد تخرصات سيده قاسم سليماني ( بما يسميه استحالة العودة الى ما قبل 9/4/2003 وعودة البعث ) والذي يريده هو دوام الاحتلال الأميركي الصهيوني الفارسي الصفوي للعراق ويتجاهل بقصد وغباء مطبقين بأن البعث ومجاهديه الأصلاء ومجاهدي المقاومة الأبطال هم الذين كسروا ظهر المحتلين الاميركان وهزموهم شر هزيمة في الحادي عشر من كانون الأول عام 2011 محققين نصر العراق والامة التاريخي الكبير .


وها هم هؤلاء المجاهدون الأبطال يواصلون كفاحهم الملحمي بوجه تركات المحتلين الاميركان والصفوية الفارسية ملتحمين بالتظاهرات الشعبية الحاشدة في الفلوجة والأنبار وسامراء وبغداد وصلاح الدين وواسط وديالى والموصل وكركوك والبصرة والتي تحتضن وفوداً من أبناء العراق كله من ذي قار والديوانية والمثنى وميسان والنجف وكربلاء وبابل وغيرها من مدن العراق الصابرة ومن أبناء عشائره الأصلاء .


وقد ازدادت هذه التظاهرات لهيباً وتصاعداً إزاء قمع حكومة العميل المالكي لها بالرصاص والذي واجهه شهداء الفلوجة والأنبار وكركوك والموصل وديالى بصدورهم العامرة بالأيمان وتواصلت التظاهرات الحاشدة التي تقترب من إكمال شهرها الرابغ بما أغاض العميل المالكي الذي راح بكل ما أوتي من خبث ومكر يصعد الفتنة الطائفية ويسعى على نحو محموم لتسعير الاقتتال الطائفي من جديد بالترافق مع تصعيده للفتنة العرقية والاقتتال العرقي ويوصم المتظاهرين بـ ( المتمردين ) ويهددهم خسأ بالويل الثبور وعظائم الأمور .


فيما راح الصفوي الكالح علي زندي الأديب يبث سمومه على المتظاهرين الأبطال من ملايين الشعب العراقي الأبي ويصمهم بـ ( المتآمرين ) .


فيما راح هادي عامري المعروف بتاريخ ولائه الإيراني الصفوي الفارسي حد النخاع والذي قاتل الجيش العراقي البطل من أبناء ذي قار وميسان والنجف وكربلاء ومدينة الثورة في بغداد والأنبار وصلاح الدين والموصل وديالى وعذب الأسرى في السجون الإيرانية والذي ولغ في دماء مقاتلي الجيش العراقي من الضباط والطيارين وضباط الصف والجنود البواسل بعد الاحتلال الأميركي للعراق والذي حدى ببريمر عراب الاحتلال بوصفه ( سفاح بغداد ) .. هذا المجرم النتن يتخرص بلكنته الفارسية ويصف خطابات المتظاهرين الأحرار بـ ( النتنة ) يا له من نتن شرير سيطاله ويطال سيده المالكي وربيب ايران علي زندي الأديب حساب الشعب الأبي العسير الذي سيتوج التظاهرات الشعبية المتأججة بوجه هؤلاء الأشرار والمتحولة الى ثورة شعبية عارمة تطيح بالعملاء والخونة وترميهم في مزابل التاريخ .


يا أبناء شعبنا المقدام المجاهد

واصلوا تظاهراتكم الشعبية المتصاعدة تحفكم سواعد مجاهدي البعث والمقاومة يحدو ركبهم قائد المجاهدين الأبطال الرفيق المجاهد عزة ابراهيم الأمين العام للحزب والقائد الأعلى للجهاد والتحرير والخلاص الوطني الذي بات يرعب العملاء والأشرار ويلوح لهم في كل درب من دروب العراق ومراتعه الرحيبة وسيواصل جهاد البعث والمقاومة وجهاد الشعب العراقي الأبي مستلهمين معاني الذكرى الخامسة والعشرين لمعركة تحرير الفاو الخالدة في السابع عشر من نيسان عام 1988 وحتى الظفر الحاسم وتحقيق التحرير الشامل والعميق والاستقلال الناجز للعراق والمضي قدماً على طريق استئناف البناء الثوري الوطني الديمقراطي الاشتراكي القومي الإنساني الشامل .


المجد لشهيد الحج الأكبر الرفيق القائد صدام حسين رحمه الله .
المجد لشهداء التظاهرات الشعبية وشهداء معركة الفاو الخالدة وشهداء العراق والامة الأبرار .
وتحية العز والفخار للرفيق المجاهد عزة ابراهيم ولمجاهدي البعث والمقاومة وأبناء الشعب جميعهم .
ولرسالة امتنا الخلود .



قـيـادة قــطــر الـعــراق
مكتب الثقافة والإعلام
في الثامن عشر من نيسان ٢٠١٣ م
بغـداد المنصورة بالعـز بإذن الله

 

 

 





الخميس ٧ جمادي الثانية ١٤٣٤ هـ   ۞۞۞  الموافق  ١٨ / نيســان / ٢٠١٣ م


أكثر المواضيع مشاهدة
مواضيع الكاتب نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار تطبيق شبكة ذي قار للاندرويد إشترك بالقائمة البريدية
أحدث المواضيع المنشورة