شبكة ذي قار
عـاجـل













هناك عدة روابط جمعت الخونة والعملاء الذين جاؤوا على بساطيل المحتل الامريكي منها بشكل عام انهم بلا شرف ولاناموس وحاقدين على العراق وشعبه وطامعين بخيراته وثرواته واما على وجه الخصوص فانا نجد فريقا اخر يرتبط بعضه بالاخر بروابط صفوية بحتة ومن هذه الوجوه النتن نوري المالكي والفارسي عدنان الجريدي ( الاسدي ) وتسمية الجريدي هذه تعود الى حادثة حصلت معه في الدنمارك والتحفظ على عدم سردها والتحدث بها يعود لامر ان في طرف الحادثة امرأة وان الامانة المهنية واخلاقنا العربية والبعثية التي تعلمناها تحتم علينا ذكر ذلك ولكن اكتفي بالقول ان احد الشهود او اصدقاء المدعو عدنان الاسدي صار يلقبه بالجريدي بعد الحادثة لانه اختبئ في حاوية للنفايات اضافة الى انه شخص فارسي اكثر من الفرس  من هنا نقيس نوعية هؤلاء الجبناء فالنتن المالكي منذ اندلاع ثورة الشرف والكرامة هو وزمرته يعيشون كابوس الرعب الذي اصبح  حقيقة بأذن الله تعالى وهو ان الشعب ماض  في ثورة التحرير والقصاص من هؤلاء الخونة عن جرائمهم امر محتوم ومطلب جماهيري فالتخبط الذي هم فيه جعلهم يطلقون بين الحين والاخر تصريحات لاتدل الا عن جبنهم وخوفهم من بركان الشعب العراقي الثائر واي تصريح لهم ليس بالجديد فتارة نسمع عدنان الاسدي يصدر امر باعتقال من يرفع علم العراق الاصلي لان في ظل هذا العلم حققنا اروع البطولات في الدفاع عن الامة العربية وكرامتها وانتصرنا  على الفرس وكذلك نحن كعراقيين لايشرفنا ان يكون هؤلاء الخونة يعملون او تلف جثامينهم العفنة بهذه الراية التي انضم تحتها واستشهد من اجلها خيرة ابناء العراق .

 

اما تصريحات النتن المالكي الاخيرة والتي يحذر من عودة البعث فاقول له نعم البعث قادم والشعب العراقي اصبح متشوق لعودة البعث لان البعث هو هوية الامة العربية والبعث هو الامن والامان وعنوان الرجولة والبطولة والكرامة وان تخبطكم في اصدار اوامر الاعتقال هو ليس بالجديد لانكم سبق مارستم هذه الجرائم فقتلتم على على الاسم والهوية وتعتقلون على الدين والمذهب والشكل من خلال مؤسساتكم وميليشياتكم التي انشأئها الاحتلال لان ايران جامعتكم وقبلتكم  وتفريس العراق ومن بعده المنطقة لاسامح الله هي غايتكم وهو هدفكم وسياستكم هذه تسمى رفسة البغل وهو يحتضر قبل ان يموت والبغل اشرف منكم  فأذهب يامالكي انت ومن معك الى جهنم وقعر حميم بعد انزال قصاص الشعب العادل وبهذه المناسبة اوجه دعوة الى كل من تستخدمه حكومة العملاء كدروع بشرية امام الشعب وقبل ان تتلطخ ايديكم بدماء الشعب الثائر ان تعودوا الىى رشدكم وتنضموا مع اخوانكم في ساحات الشرف والكرامة وتتركوا حكومة النتن نوري الصفوية التي سوف لن تجلب لكم غير الخيبة والذل والعار لان التاريخ والشعب لن يرحمكم ..

 

عاش العراق وبوركت ثورة شعبه الجبارة في ساحات الشرف والكرامة ضد حكومة الدجل والكذب والفساد وتبت يد ابو اسراء وتبت يد الخونة والعملاء







الاحد ١٣ ربيع الثاني ١٤٣٤ هـ   ۞۞۞  الموافق  ٢٤ / شبــاط / ٢٠١٣ م


أكثر المواضيع مشاهدة
مواضيع الكاتب عمر الجنابي نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار تطبيق شبكة ذي قار للاندرويد إشترك بالقائمة البريدية
أحدث المواضيع المنشورة