شبكة ذي قار
عـاجـل













لم اجد من الغرابة ان اسمع او اشاهد نفر ضال يخرج في مناطق عدة يعلن تايده للعميل المجرم ( جواد كامل ) الملقب نوري المالكي عن سياسة القتل والقمع التي يمارسها ضد الشعب العراقي وهؤلاء بالتأكيد ليسن لهم صلة بالشعب العراقي على الرغم من حملهم الجنسية العراقية وهذا الاستنتاج جاء بناء تقيم للواقع الذي يمر به العراق وسبب ثورته التي سميت بثورة الشرف والكرامة ثأرا لشرف الماجدة العراقية التي تغتصب في اقبية وسجون الحكومة العميلة فبعد اجراء بعض عمليات البحث والتحري سواء على مستوى الميدان او الاعتماد على مصادر  موثوقة تبين ان الغالبية من الذين خرجوا يوم امس واليوم يحملون شعارات التايد للعميل المجرم المالكي  هم من ارباب السوابق فمنهم كان محكوم ايام النظام الوطني السابق  على جرائم جنائية مثل التزوير والسرقة والسطو المسلح واختلاس اموال الدولة وتجارة المخدارات مثل المدعو عبد الزهرة البهادلي وقاسم خزعل وعلاء شلاكة وابو زهراء البزوني اما البعض الاخر كان مطلوب على جرائم مخلة بالشرف مثل هتك العرض والاغتصاب والزنى مثل المدعو عزيز مطر وعلي حسون نومي وصبيح مطر الساعدي وكريم ناظم الملقب ( كريم شوربة ) هذه الاسماء التي هي ناتج مسح وبحث سريع اما البعض الاخر فتم تأجيرهم ودفع لهم مبلغ خمسين الف دينار تسلم لهم عن طريق الحسينيات ومكاتب الاحزاب والحركات ال لا اسلامية وهذا ناتج اكيد لان العميل المالكي الان بيده السلة والمال وبعثرة اموال العراق هي امتداد للبعثرات والسرقات السابقة حتى يطلع ويعلم من يقول ان للمجرم العميل المالكي انصار ومؤيدين له وحتى لايجد المتابع استغراب عندما يشاهد على بعض القنوات نقل خبر خروج المؤيدين وهذا محصلة طبيعية لان مثل المجرم المالكي لايمكن ان تكون قاعدته الجماهيرية الا من هذه الشريحة النتنة التي بالتاكيد لاتريد من يحاسبها ويطبق القانون بحقها اذا ارتكبت فعلا جرميا يحاسب عليه الشرع او القانون وهنا لاا قصد قانون دولة القانون الذي استند تشريعه من خزعبلات وفتاوى المقبور الخميني او الولي السفيه واصحاب العمائم العفنة في قم وطهران .

 

لذا ادعو الاعلام الحر والنزيه ان لايلوث سمعته في عرض ونقل خبر لايتلائم وحجم القضية التي ثار من اجلها الشعب العراقي لان العراقي صاحب غيرة وصاحب نخوة وكرم اصيل

 

 





الاربعاء ٢٦ صفر ١٤٣٤ هـ   ۞۞۞  الموافق  ٠٩ / كانون الثاني / ٢٠١٣ م


أكثر المواضيع مشاهدة
مواضيع الكاتب عمر الجنابي نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار تطبيق شبكة ذي قار للاندرويد إشترك بالقائمة البريدية
أحدث المواضيع المنشورة