شبكة ذي قار
عـاجـل













منذ ان وطأت اقدام الاحتلال الامريكي النجس ارض العراق نصب هذا الاحتلال المجرم بول بريمر حاكم مدني على العراق ليشرع قوانين القتل والمحاصصة والطائفية والاجتثاث ---- والخ من القوانين التي تفتك بالعراق وشعبه وكان لهذا المجرم قبل ان يغادر العراق كان لابد له ان يترك مجرم اخر على شاكلته يسير بنفس النهج الاجرامي وان يكون ولائه اما لامريكا او لاحد شركائها بالاحتلال فكانت وجوه عفنة واسماء عدة تفننت بقتل العراقيين وسرقة ونهب ثروات العراق وكل واحد منهم يعمل لصالح الدولة او اجهزتها المخابراتية التي ربته على الخيانة والعمالة ضد العراق وشعبه الى ان اصبح احتلال العراق بين امريكا وايران والكيان الصهيوني ولديمومة مصالحهم فكان الاختيار على العميل المجرم جواد المالكي ( نوري المالكي ) الذي اصبح بريمر ايران في العراق حيث خدم هذا العميل ايران ومصالحها ومخططاتها في العراق الى فوق ماكانت تخطط له جارة السوء ايران فاذا كان طموح ملالي قم وطهران 100% فان العميل المجرم المالكي قد حقق لهم 1000% من هذا الطموح حيث اصبحت ايران اليوم تفكر لاعلان اكتمال الهلال الصفوي في المنطقة هذا ان لم تتفرس المنطقة بأكملها وما الزيارة اللعينة التي قام بها ابن ايران العميل نوري المالكي لبلده الام خير دليل على ذلك وهنا لانأتي على الامور والمظاهر الشكلية مثل مراسيم الاستقبال ورفع العلم او من عدمه او الامور الاخرى التي تكون محط الانظار او الاهداف المعلنة لتلك الزيارة فهذه كلها سياسة مبطنة لاشغال الرأي والمتابع لتلك الزيارة وهنا نبحث على الاهداف الغير معلنة مثل ذهاب العميل ابراهيم الاشيقر قبل ذهاب المالكي وايضا لقاء المالكي بالزعطوط مقتدى الصدر وايضا مانقلته منظمة الرصد والمعلومات حول مارافق تلك الزيارة من زيارات لعملاء اخرين مثل المجرم خضير الخزاعي وبطانته على متن طائرة خاصة والتي تدل على ان اجتماع هؤلاء الشياطين الصغار بشيطانهم الاكبر خامنئي ماهي الا بداية او استمرارية لمؤامرة قذرة اخرى سوف تحل بالمنطقة لان العميل المالكي سوف يقوم بزيارة الى لبنان وهذه الزيارة هدفها نقل رسالة من ولي السفيه خامنئي الى خادم ايران حسن عدو الله وبالتأكيد ان محتوى هذه الرسالة هو ايضا مؤامرة قذرة ستكون في المنطقة او دور قذر سوف يمارسه هؤلاء الشياطين في سوريا هذه هي جزء من الاهداف الغير معلنة والتي ستنتهجها ادارة الشر الصفوية في المنطقة واستغلال النفوذ الصفوي في المنطقة لتكون ليس فقط بين ايران والعراق كما صرح رحيمي النائب لاحمدي نجاد وانما سيلعب بريمر ايران العميل نوري المالكي في اعلان احتلال ايران للمنطقة باكملها وليس اعلان للوحدة كما اعلن وعلى الامة العربية حكاما وشعوب ان تكون لهم كلمتهم الواحدة والموقف الواحد والراي الواحد من اجل وقف الزحف الصفوي الذي اصبح على الابواب والذي سيحدث كارثة في تهميش الهوية العربية لان الهوية العربية اليوم اصبحت فقط تمثل في فكر البعث ورجالاته وليست باشباه الرجال الذين نصبتهم امريكا سواء من جاءوا مع الاحتلال على العراق او من جاءت بهم امريكا وحلف الناتو بما يسمى بربيع الثورات العربية فان اي زوبعة تحدث في المنطقة الان سواء على صعيد الازمات السياسية او على صعيد التغيير في الدول العربية فانها جزء من سياسة تستخدمها امريكا وايران الغرض منها اشغال الشارع العربي وبالتحديد الشارع العراقي وكذلك لاحداث انشقاقات تقود الى تشكيل عصابات ومليشيات تعود اما لهذا الطرف او ذاك وبالتالي ان المستفيد الوحيد من تلك الازمات هم حلفاء الشر امريكا وايران والكيان الصهيوني اللهم اني بلغت اللهم فاشهد واللهم انا نستنجد بقوتك وعظمتك وجلالك وان تنير ابصار وقلوب اصحاب القرار في امتنا من حكام وان ترفع الغشاوة عن ابصارهم لكي تعيد هذه الامة هيبتها وامجادها لتحافظ على هويتها العربية وتاريخها المجيد


عاشت الامة العربية وعاش فرسان الجهاد والمقاومة في العراق اصحاب السفر الخالد في البطولة والتضحية بقيادة سيف المجاهدين القائد الاعلى للجهاد والتحرير والخلاص الوطني المهيب الركن الرفيق عزة الدوري رعاه الله


والخزي والعار لامريكا ولحليفتها الصهيوفارسية والموت لعملائهم الاقزام

 

 





الجمعة٠٦ جمادي الاخر ١٤٣٣ هـ   ۞۞۞  الموافق ٢٧ / نيسان / ٢٠١٢م


أكثر المواضيع مشاهدة
مواضيع الكاتب عمر الجنابي نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار تطبيق شبكة ذي قار للاندرويد إشترك بالقائمة البريدية
أحدث المواضيع المنشورة