شبكة ذي قار
عـاجـل













بسم الله الرحمن الرحيم

}} يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلاَ يَخَافُونَ لَوْمَةَ لائِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاء وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ {{  المائدة – 54

 

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى أله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين

 

 

http://ia700801.us.archive.org/1/items/multka1/multaka1.png


 

 

على بركة الله وبتوفيق منه سبحانه وتعالى وبهمة الغيارى والنشامى وتضافر جهودهم نبشركم بانطلاقة جديدة وعودة ميمونة مباركة

لملتقى أنصار جبهة الجهاد والتحرير والخلاص الوطني


 

الأخوة والأخوات الأحبة في فيلق الإعلام الجهادي المقاوم

لا يخفى عليكم حجم الهجمة الشرسة التي تتعرض لها مواقعنا الوطنية المجاهدة من قبل الاحتلال وأعوانه وكلابه المرتزقة وكان نصيب ملتقى أنصار جبهة الجهاد والتحرير والخلاص الوطني من تلك الهجمات الشرسة التي استهدفت تخريبه وإيقافه عن العمل كبيرا جدا حيث طالته يد الغدر الجبانة ونجحت في تعطيله وتغييبه عن ساحة الإعلام الجهادي المقاوم لمدة تصل إلى السنتين لكن هيهات لهمة أخوانكم أن تفتر ولسيفهم أن ينثني ولرمحهم أن ينكسر كيف لهم أن يرفعوا راية اليأس والاستسلام وهم جنود في مسيرة حداتها وقادتها صدام حسين وعزة إبراهيم .

 

بعد تهيأ الأسباب وصبر ومثابرة وتظافر جهود ثلة ومجموعة طيبة مباركة من رفاقكم قررنا إعادة ملتقى أنصار جبهة الجهاد والتحرير والخلاص الوطني ليأخذ دوره صرحا إعلاميا جهاديا مناصرا لأبطال العراق الأشاوس رجال جبهة الجهاد والتحرير والخلاص الوطني رافعين شعار

 

للقلم والبندقية فوهة واحدة

 

وإننا في مجلس إدارة الملتقى نحمد الله سبحانه وتعالى على توفيقه ونعمته كما نحمده سبحانه وتعالى الذي جعل مواقعنا الوطنية المجاهدة مصدر رعب للمحتلين الأمريكان والفرس المجوس وعملاءهم الصغار من الجواسيس الأذناب والعملاء الخونة حتى صاروا لا يدخرون جهدا لتخريبها ومهاجمتها وإسكات صوتها الهادر .

 

وإننا إذ نحتسب أمرنا وجهدنا عند الله عز وجل طامعين في أن يجعل عملنا هذا خالصا لوجهه الكريم ويتقبله منا سبحانه بقبول حسن فأننا نفوض أمرنا إليه في أن يسلط على أولئك العملاء الفجرة بلاءه وبأسه الذي لا يرد عن القوم الظالمين فنسأله سبحانه وتعالى أن يرد كيدهم إلى نحورهم ويكف عنا شرورهم ويشغلهم بأنفسهم وأن يشل أركانهم وأياديهم وهو حسبنا ونعم الوكيل عليهم فيما اقترفوه.

 

ختاما نعاهد الله سبحانه وتعالى وقيادتنا المجاهدة على رأسها الرفيق المناضل عزة إبراهيم الدوري القائد الأعلى لجبهة الجهاد والتحرير والخلاص الوطني ( حفظه الله ورعاه ) ومجاهدينا الأبطال في جيوش وسرايا وكتائب القيادة العليا للجهاد والتحرير وجبهة الجهاد والتحرير والخلاص الوطني ورفاقنا الأبطال في حزب البطولة والفداء والجهاد حزب البعث العربي الاشتراكي وكل غيور على جمجمة العرب العراق العظيم وأمة الرسالة الخالدة وأرواح شهدائنا الأبرار وإخواننا الأسرى في سجون المحتل وأعوانه بأن نبقى جنودا أوفياء في مسيرة الجهاد والتحرير حتى النصر أو الشهادة نصون العهد والوعد ولتعلم خفافيش الظلام العميلة إن العمل الغادر الجبان الذي استهدف الملتقى وغيره من المواقع التي أطلقناها سابقا لن ينال من عزمنا وإصرارنا على نصرة المجاهدين الأبطال وفي مقدمتهم رجال جبهة الجهاد والتحرير والخلاص الوطني بل إن تلك الأعمال الدنيئة تؤكد قناعتنا بأنهم ليسوا سوى عملاء مأجورين ومندسين وما نقدمه اليوم هو أقل الواجب تجاه مجاهدينا الأبطال الذين ضحوا بالنفس والمال والأهل والولد في سبيل الله تعالى وذبا عن حياض الأمة ودرة تاجها العراق الأشم وسنمضي على هذا الدرب مهما أدمت أرجلنا أشواك الطريق وشفرات الباطل وغلت التضحيات.

 

ختاما لا يسعنا إلا أن نتقدم بوافر الشكر وجزيل الامتنان لكل من أزرنا وحثنا على إعادة هذا الصرح المبارك وأبدى استعداده لتقديم يد العون لأجل ذلك فبارك الله لهم وبهم جميعا وجعله في ميزان حسناتهم يوم العرض عليه انه ولي ذلك والقادر عليه .

 

والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون

وأخر دعوانا أن  الحمد لله رب العالمين

 

 

إخوانكم

      الرفيق المقاتل                                                الرفيق المقاتل

 أبو بكر ابن الاعظمية                                             فلوجي و أفتخر

 

 

 

 

ملتقى أنصار جبهة الجهاد والتحرير والخلاص الوطني

٠٦ / كانون الثاني / ٢٠١٢

 

http://www.mansar.eb2a.com/vb/

 

 





الاربعاء١٧ صفر ١٤٣٣ هـ   ۞۞۞  الموافق ١١ / كانون الثاني / ٢٠١٢م


أكثر المواضيع مشاهدة
مواضيع الكاتب فلوجي و أفتخر نسخة للطباعة عودة الى صفحة مقالات دليل كتاب شبكة ذي قار تطبيق شبكة ذي قار للاندرويد إشترك بالقائمة البريدية
أحدث المواضيع المنشورة